السيسي يزف بشرى لمرضى الضمور العضلي.. وجدنا العلاج ونتكفل به

زف الرئيس السيسي بشرى سارة لمرضى الضمور العضلي، معلنًا عن توصل مصر لجهاز بكشف مبكرًا عن هذا المرض.

جاء ذلك خلال تفقد الرئيس عبدالفتاح السيسي الآلات والمعدات المشاركة في مبادرة تطوير الريف المصري.

وقال السيسي على هامش كلمته، إنه لمن دواعي سروري أن أخبركم بهذا الأمر الذي لا يخص عدد كبير من المواطنين ولكن أصحابه يحتاجون حقًا للمساعدة وهم مرضى الضمور العضلي.

وأضاف: «فيه وسائل للكشف المبكر عن المرض ده في الشهور القليلة الأولى من ميلاد الطفل أو الطفلة من أول 6 أشهر لحد سنة، ولو عرفنا كده ليه العلاج اللي بنتكلم عن العلاج اللي بيصل لـ3 ملايين دولار».

وتابع: «الكلام ده كان محل استغاثة من أم أو أسرة عندها طفل أو طفلة، صحيح الرقم كبير علينا، ومش كتير من دول العالم تقدر تتصدى لعلاجه، بس إحنا قولنا يا رب ساعدنا في إننا نحل المسألة دي للأسر دي».

وقال إنه من الممكن أن يكون هناك علاج لهذا المرض في القريب العاجل، وستتحمل الدولة تكاليفه، مطالبًا المنظمات بالتبرع لصالح هذا الأمر بجانب مبادرة حياة كريمة وصندوق تحيا مصر.